ناصر يونس يهنئ جميع الاعضاء بمناسبه شهر رمضان
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرؤية الشرعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد ابراهيم البرعى
الخائف من الله
الخائف من الله
avatar

عدد الرسائل : 106
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

مُساهمةموضوع: الرؤية الشرعية   الخميس يونيو 19, 2008 9:36 pm



إنَّ الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات اعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وأنَّ محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.. أما بعد:



فإنَّ من أعظم النعم التي امتنَّ الله عزَّ وجل علينا هي نعمة الإسلام الذي لا عزة لنا إلا به، ومهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله، فالحمد لله الذي هدانا لهذا الدين العظيم الذي جمع كلّ المحاسن وجمع الخير، فمن اتبعه وتمسَّك به أفلح ونجا، ومن تركه وخالف أمره فلا يلومنَّ إلا نفسه، فالويل والثبور له ولأمثاله. ومن المحاسن العظيمة لهذا الدين إكرام المرأة بعد هوان وإعزازها بعد ذلّ وصونها بعد تبذل، فما أجملها وما أكرمها من صفة بعد أن كانت سلعة رخيصة أصبحت سلعة نفيسة مصونة كالجوهرة لا يراها إلا من يملكها، فشرع لها الحجاب الذي يستر وجهها وجميع جسدها عن غير زوجها، ولم يُرخص لمحارمها أن يروا منها إلا وجهها وكفيها ورجليها الظاهر منها فقط لا غير، كل هذا غيرةً عليها، فما أجملها من صفة وما أثمنها من نعمة لو حافظ عليها المسلمون، ومن أجل أنَّ المرأة من اعظم الفتن على الرجال شرع الله عزَّ وجل الزواج من أجل إحصان الفرج وإكثار نسل أمة محمد صلى الله عليه وسلم، كما أخرج ذلك الإمام أحمد في مسنده (12640) والنسائي في سننه (3117) وأبو داود في سننه (2049) أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "تزوجوا الودود الولود فإني مكاثر بكم الأمم" ومن حديث أنس مالك ومعقل بن يسار رضي الله تعالي عنهما..

فالزواج من سنن المرسلين عليهم الصلاة والسلام، ومن رغب سنة نبيه فقد تبرأ منه النبي محمد صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين: "من رغب عن سنتي فليس مني" ولكي يدوم هذا الزواج ولا يحصل الطلاق الذي يكون بسببه كثرة المرأة الثيب في البيت التي تكون بلا زوج، وربما يكون سبباً في عدم إقدام الشاب على الزواج خشية الطلاق لعيبٍ يكون في المرأة. شرع الإسلام لنا أن ينظر الخاطب إلى مخطوبته إذا تقدم لوليها لكي يخطبها قبل أن يعقد عليها حتى يطمئن لها وتطمئن له فيحصل بذلك الحفاظ على الحياة الزوجية.


الرؤيــــــــة



حين يطمئن الرجل إلى حسن اختياره ويقتنع بما في المرأة من صفات ويرى حياتهما معًا تكفل لهما السعادة وتحقق الرغبة؛ فليتقدم للخطبة، والخطبة تعبير واضح عن الرغبة في الزواج فهي خطوة وإن كانت غير ملزمة فهي أساسية في طريق الإلزام.

ولهذا ينبغي أن تصدر عن رغبة صادقة واقتناع بصير، وقد جعل الإسلام الرؤية وسيلة للتعرف على الصفات الحسنة التي يهم الرجل الاطمئنان إليها، وفي هذا جاء قول رسول اللهصلى الله عليه وسلم:" إِذَا خَطَبَ أَحَدُكُمْ الْمَرْأَةَ فَإِنِ اسْتَطَاعَ أَنْ يَنْظُرَ إِلَى مَا يَدْعُوهُ إِلَى نِكَاحِهَا فَلْيَفْعَلْ "[21]

والمغيرة حينما خطب امرأة قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم:"انظر إليها فإنه أحرى أن يؤدم بينكما) [22].

أي يوفق بينهما وهذا من السنة؛ لأنه فيه رعاية الجانب الحسي إلى جوار الجانب الروحي والخلقي، وفيها يكمل الاختيار الموفق الذي تعمر به الحياة الزوجية وتؤدي غايتها في سكينة واطمئنان.

.::*::.


ماهي شروط النظر للمخطوبه ( النظره الشرعيه)
للعلامه ابن عثيمين...




شروط النظر للمخطوبة للعلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله

1- أن يكون راغباً بالزواج بها .
2-
أن يغلب على ظنه الإجابة ، أما إذا لم يغلب على ظنه الإجابة لم يجز النظر .
3-
ألا يكون ذلك بخلوة ، فإن كان بخلوة فهو محرم .
4-
أن يكون نظره للاستعلام لا للاستمتاع والتلذذ ، والفرق بينهما ظاهر .

.::*::.


نصائـح للفتـاة قبل الرؤية الشرعية :



1- كوني هادئة ومرتاحة وخذي حماماً دافئاً بالزيوت العطرية لتهدئة أعصابك قبل الموعد ..
2- لا ترتبكي ولا تتشائمي وتتوقعي الأسوأ بل على العكس كوني متفاءلة وتخيلي أن كل شيء سيكون على ما يرام بإذن الله.
3- توكلي على الله وفوضي أمرك إليه، وادعيه أن يوفقك لما فيه خيرك.
4- لا تبالغي في الزينة وكوني طبيعية، حتى ملابسك اختاريها معقولة وبسيطة بلا إسفاف فالمطلوب أن تعطي
إنطباعاً بشكلك على الطبيعة، ووضع المكياج وتغطية العيوب يعتبر من الغبن والغش في هذه الحالة فانتبهي.
5- لا تتسرعي وتخبري أحداً عن موضوع الخطبة والرؤية حتى تتم الموافقة تماماً، ففي حال لم يكن هناك نصيب
من الأفضل ألا يكون أحد قد عرف بذلك حفظاً لكرامة الشاب والفتاة.
6- عند الدخول لا ترتبكي وتخافي بل كوني واثقة متماسكة وفي نفس الوقت محافظة على حيائك، واحرصي على
النظر إليه فهذا حقك الشرعي وأنت لا تفعلين شيئاً خاطئاً.
7- انتبهي إذاً لا يصح لك مصافحة الخاطب فهو لا يزال أجنبياً عنك.
8- الكثيرات يعتقدن أن الرؤية تكون بشكل سريع خاطف، وهذا خطأ إذ يجب أن تجلس وتراه ويراها ويكون هناك حديث بسيط
بينهما يتعرفان من خلاله على جوانب من شخصياتهما طالمـا محرم المرأه موجود.
9- لا ترتدي الكعب العالي فقد يؤدي بك للسقوط أو عدم التوازن لا قدرالله.
10- يـُفضل ألا تحملي في يدك صينية عصير أو غيرها لأنها قد تسقط منك كما حصل مع الكثيرات
ادخلي بهدوء وألقي السلام وأجلسي في مكان مناسب يسمح لك برؤيته.


__________________
[url=http://www.hadeelweb.com/islamsignature/fem/18.gif]http://www.hadeelweb.com/islamsignature/fem/18.gif[/url]
اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق ،احيني ماعلمت الحياة خيرا لي وتوفني ما علمت الوفاة خيرآ لي
اللهم اني اسألك خشيتك في الغيب والشهادة واسألك كلمة الاخلاص في الرضا والغضب واسألك القصد في الفقر والغنى واسألك نعيمآ لاينفد واسألك قرة عين لاتنقطع واسألك برد العيش بعد الموت واسألك لذة النظر الى وجهك الكريم والشوق الى لقائك من غير ضراء مضرة ولافتنة مضلة اللهم زينا بزينة الايمان واجعلنا هداة مهتدين،

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aslmt.ba7r.org/index.htm
 
الرؤية الشرعية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الخائف من الله :: منتدى الاسره المسلمه :: الحياه الزوجيه-
انتقل الى: